إلى متى يمكنهم أن يتحملوا القمع والتشريد والتهجير والاضطهاد؟!

2014-12-11

مؤلف: CitizenGo

اليوم يشهد العالم على الاضطهاد الجماعي والإبادة الجماعية للسكان العراقيين المسيحيين. للأسف، قد أعرب المجتمع الدولي عن قلقه القليل جدا عن مصيرهم. اختفاء المسيحيين في العراق هو تهديد للبشرية. من سيكون التالي؟؟

للمرة الأولى في تاريخ الموصل من القرن الخامس عشر لم يبق مسيحي واحد هناك  بعد وصول الإرهابيين من "داعش" الذين أعطوا المسيحيين خيارا بين اعتناق الإسلام أو دفع الجزية المدمرة أو الموت.

علينا أن نشجع المجتمع الدولي ليعمل نيابة عن مسيحيي العراق. بقاؤهم يعتمد على نشاطاته ولهذا يجب علينا أن نجبرهم على العمل!


وقع على هذه العريضة الآن!

Copyright © Wydawnictwo Agape Sp. z o.o. ul. Panny Marii 4, 60-962 Poznań, tel./ fax: 61/ 852 32 82 | tel. 61/ 647 26 86